الأربعاء 24 يوليو 2024

أول ظهور كيت ميدلتون منذ تشخيصها بالسړطان

موقع أيام تريندز

أول ظهور كيت ميدلتون منذ تشخيصها بالسړطان أول
كيت تطل بالأبيض في عيد الملك تشارلز رغم الصعوبات 
البعض حضر العرض لرؤية من تمثل الوجه المشرق للملكية
خطفت الأميرة كيت الأنظار بعدما أطلت رسميا للمرة الأولى منذ بدء علاجها من مرض السړطان وذلك في محاولتها للعودة إلى الحياة العامة مع حضورها العرض العسكري التقليدي في مناسبة عيد ميلاد الملك تشارلز الثالث بوسط لندن.
الإطلالة الرسمية الأولى منذ بدء علاجها من السړطان
وظهرت كيت التي ارتدت فستانا أبيض وقبعة في عربة إلى جانب أولادها الثلاثة قبل أن تترجل منها في نقطة معينة لمتابعة العروض وكانت تتبسم وتحيي الحاضرين.
محاولة للعودة إلى الحياة العامة رويترز
وبعد 6 أشهر من ظهورها الأخير قبيل عيد الميلاد حين ألغت أميرة ويلز كل التزاماتها الرسمية لتخضع لعلاج كيميائي وقائي أعلنت مساء الجمعة أنها ستحضر هذا الحفل الرسمي مشيرة إلى تقدم جيد في علاجها وفق وكالة الصحافة الفرنسية.
أشاعت هذه الرسالة أجواء ارتياح لدى البريطانيين الذين قدموا إلى محيط قصر باكينغهام لحضور العرض. وقالت أنجيلا بيري وهي معلمة تبلغ 50 عاما قدمت من ريدينغ بغرب لندن شعرت بارتياح شديد عند سماع هذا النبأ. وعبرت عن تطلعها لرؤيتها معربة عن أملها في أن تطل من على شرفة القصر قائلة إنها ملكتنا المقبلة هي شخصية مهمة جدا. من جهتها قالت موظفة المصرف نيكي ويش 50 عاما إنها جاءت لرؤية عظمة العرض مضيفة نتمنى لها الحظ الجيد.



الأميرة كيت خطفت الأنظار 
في رسالة نشرت عبر شبكات التواصل الاجتماعي تحدثت زوجة الأمير ويليام للمرة الأولى أيضا عن صحتها منذ الإعلان عن مرضها في مقطع فيديو بنهاية مارس آذار.
وكتبت كيت 42 عاما في رسالتها المرفقة بصورة التقطت في وقت سابق هذا الأسبوع في وندسور وفق مكتبها أحقق تقدما جيدا لكن كما يعرف أي شخص يخضع للعلاج الكيميائي هناك أيام جيدة وأيام سيئة.
وأضافت علاجي مستمر وسيستمر لأشهر واصفة كيف أنها في الأيام الأكثر صعوبة تشعر بالتعب والضعف وأنها على العكس تريد الاستفادة بالحد الأقصى من الأوقات التي تشعر فيها بأنها في وضع أفضل.
كيت والابتسامة الرقيقة 
وتابعت من تطلعت إلى حضور العرض العسكري مع عائلتها آمل في التمكن من المشاركة في بعض الالتزامات العامة هذا الصيف مع العلم أنني لم أخرج بعد من الصعوبات متوجهة بالشكر على الدعم الكبير الذي تلقته.
كانت تتبسم وتحيي الحاضرين وإلى جانبها الأمير لويس رويترز
وسيحتفل الملك بعيد ميلاده ال في 14 نوفمبر تشرين الثاني لكن التقاليد منذ عام 1748 تقضي بتنظيم احتفال رسمي يشمل عرضا عسكريا وظهورا للعائلة المالكة على شرفة القصر في يونيو حزيران.